خزان سنار

سد حجري يقع علي النيل الأزرق علي بعد حوالي 300 كلم جنوب الخرطوم يبلغ طول السد من الضفة الشرقية إلي الضفة الغربية 3025 متر وأقصى ارتفاع له 40 متر. كان يعرف في الماضي بإسم خزان مكوار نسبة لأسرة كانت تسكن في تللك المنطقة في ذلك الوقت كما يقال، هذا وقد أطق علية أسم خزان سنار رسمياً عند افتتاحه في العام 1926 نسبة لمدينة سنار.
كانت فكرة إنشاء الخزان منذ العام 1902 وتم عمل دراسة له في العام 1914 وبدأ التحضير لتنفيذه في نفس العام .
قامت شركة Messrs S. Perssn&Son Ltd بتشييد الجزء الأول من الخزان بالإشتراك مع الشركة السودانية للتشييد ، وأكملت العمل في عام 1925 م شركة Messrs Alessandrini&Perssn . تم ملء الخزان بالمياه للمرة الأولى في عام 1925 م، وفي يناير1926 م تم افتتاح السد رسمياً.
كان الهدف الاساسي من خزان سنار هو توفير مياه الري الإنسيابي لمشروع الجزيرة والمناقل ولرفع منسوب المياه اللازم لمشروعات الري بالطلمبات بالنيل الأزرق في الأراضي الواقعة أمام الخزان وخلفه ، كما تستغل مياه الخزان في ريّ مشروعات زراعية تتمثل في شركات النيل الأزرق الزراعية ومشروع السوكي و امتداد المناقل وسكر غرب سنار ومشروع الرهد.
ظل خزان سنار ومنذ افتتاحه يستخدم في الري ففط حتي بداية تاريخ إنشاء محطة توليد الكهرباء في إكتوبر من العام 1959 والتي انتهي العمل بها وتم افتتاحها رسمياً علي يد الفريق إبراهيم عبود في 17 نوفمبر من العام 1962 بسعة إجمالية 15 ميقاواط للوحدتين..
يكتسب التوليد المائي من محطة توليد سنار أهمية تاريخية ورمزية لبداية التوليد المائي في بالبلاد هذا وقد ساهمت الكهرباء المنتجة من محطة توليد سنار مساهمة كبيرة ومقدرة في دفع عجلة التنمية بالبلاد حيث ساعد توفر الكهرباء بالمنطقة في توطين زراعة القطن بصورة تجارية وفي دعم المشاريع الزراعية في مشاريع الجزيرة والمناقل والسوكي وقيام صناعة السكر في منطقة غرب سنار.

محطة توليد سنار والارقام القياسية
ظلت ماكينات محطة توليد سنار تدور لأكثر من نصف قرن من الزمان ( 1962- 2017) حيث فاقت العمر الإفتراضي لها والذي قدر له خمسون عاماً ( بمعدل إهلاك سنوي 2%وعلي مدي 50 عام أي منذ العام 2012 كان من المفترض أن تتوقف ولكن الملفت للنظر أنها مازالت تعمل بكفاءة قد تصل إلي 90% فيما يشبه الأعجاز في ظاهرة فريدة تحتاج للدراسة.

يوجد بمحطة توليد كهرباء سنار الاتي:
• عدد اثنين مولد كهربائي 9400 KVA EACH, 134.4 R.P.M
• عدد اثنين محول كهربائي 11/110 KV
• عدد اثنين توربينة طراز كابلان 10600 H.P EACH
رؤية مستقبلية لمحطة توليد سنار:
تجري الان دراسة لتاهيل ورفع طاقة ماكنات توليد محطة سنار بواسطة الخبير الالماني لامير وتحت اشراف الشركة السودانية للتوليد المائي وسوف تكتمل الدراسة في النصف الثاني لهذا العام .ومن ثم تبداء إجراءات تنفيذ المشروع.